أعراض سرطان القولون

الأمعاء الغليظة هي الجزء السفلي من الجهاز الهضمي، كما يؤدي تكوين الخلايا السرطانية في هذه المنطقة إلى إصابة الناس بسرطان القولون.

في معظم الحالات، تتكون غدد حميدة غير سرطانية تسمى الزوائد اللحمية في القناة الهضمية، بمرور الوقت، تتحول بعض هذه الأورام الحميدة إلى غدد سرطانية، عادة ما تكون الاورام الحميدة صغيرة جدًا، إذا تم العثور على الاورام الحميدة في الأمعاء، فمن الأفضل التخلص منها قبل أن تصبح سرطانية.

 

 

أعراض سرطان القولون

تشمل أعراض هذا المرض ما يلي:

  • تغيرات في عادات التبرز، مثل الإسهال والإمساك وأي تغيرات في عادات الأمعاء تستمر لأكثر من 4 أسابيع.
  • الشعور المستمر بعدم الراحة في البطن مثل تقلصات العضلات والانتفاخ والألم.
  • نزيف من الشرج أو وجود دم في البراز.
  • الشعور بأن الأمعاء ليست فارغة تمامًا.
  • الشعور بالضعف والتعب.
  • فقدان الوزن بدون سبب.

 

 

في كثير من المصابين بسرطان القولون، لا توجد أعراض في المراحل المبكرة من المرض، تختلف الأعراض أيضًا حسب حجم الغدة وموقعها في الأمعاء الغليظة ومرحلة السرطان.

 

 

أسباب الإصابة

مثل أنواع السرطان الأخرى، لا يوجد سبب واضح لسرطان القولون في معظم الحالات.

ومع ذلك، تتشكل الكتل السرطانية عندما تبدأ الخلايا في الأمعاء الغليظة في الانقسام والنمو، بمرور الوقت، يمكن أن تدمر هذه الكتل الأنسجة المحيطة وتنتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم.

 

 

تشمل العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بهذا النوع من السرطان ما يلي:

  • الشيخوخة: معظم المصابين بهذا المرض تزيد أعمارهم عن 50 عامًا. يعتبر سرطان القولون أقل شيوعًا عند الشباب.
  • التاريخ الشخصي للإصابة بسرطان الأمعاء والأورام الحميدة: يعد وجود أي من هذه علامة تحذير على الإصابة بها مرة أخرى في المستقبل.
  • التهاب الأمعاء: يزيد الالتهاب المزمن للأمعاء، مثل التهاب القولون أو داء كرون، من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء.
  • تاريخ عائلي للإصابة بسرطان القولون: إذا كان أفراد عائلتك مصابين بالمرض، فمن المرجح أن تصاب به لأسباب وراثية.
  • الأنظمة الغذائية قليلة الألياف وعالية الدهون: تختلف نتائج البحث، ومع ذلك، تظهر معظم الأبحاث أن نقص الألياف في النظام الغذائي يزيد من خطر تكون الخلايا السرطانية في القولون.
  • الكسل: قم بنشاط بدني منتظم وممارسة الرياضة لتقليل خطر الإصابة بالمرض.
  • داء السكري: الأشخاص المصابون بداء السكري ومقاومة الأنسولين أكثر عرضة للإصابة بسرطان القولون من غيرهم.
  • تشمل العوامل الأخرى السمنة والتدخين والكحول والعلاج الإشعاعي.

عن admin

شاهد أيضاً

تصميم ديكور المطبخ بخمس حيل بسيطة

لتغيير تصميم ديكور المطبخ بتكلفة محدودة وبسيطة، يجب أن تفكر أولاً في إجراء تغييرات في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.