بعد غياب يفاجــ.ـئ الجميع بعدما أصبح شاب

حقق الطفل علاء عمرو، نجاح كبير منذ ظهوره في فيلم “عندليب الدقي” مع النجم محمد هنيدي، حيث استطاع أن يترك بصمة فريدة لدى الجمهور.

وغاب علاء عن الساحة الفنية لمدة 14 عامًا، اختفى فيهم تماما عن الأنظار، حيث ابتعد عن مجال التمثيل واهتم بدراسته.

ومؤخرا تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورة لعلاء عمرو، من أحدث ظهور له، حيث لاحظ الجمهور تغير ملامحه بشكل كبير وأصبح شابًا وسيمًا.

وعرض فيلم “عندليب الدقي” للفنان محمد هنيدي في عام 2007 ، وشاركه مجموعة من الفنانين، وجسد علاء عمرو شخصية “يزيد” وغنى له “هنيدي” الأغنية الشهيرة “مين حبيب بابا”.

ولم يشارك علاء في أعمال فنية كثيرة سوى “عندليب الدقي” ومشاركته في فيلم “عريس من جهة أمنية” ثم اختفى وقضى طفولته بعيد عن الأعمال الفنية.

وفي تصريحات مؤخرة له، قال علاء، أنه شارك الزعيم عادل إمام بدور بسيط في مسلسله “فلانتينو”، الذي عرض في رمضان 2019.

عن admin

شاهد أيضاً

كواليس ليلة طلاق دينا الشربيني وخروجها «مطرودة» من منزل عمرو دياب

أثارت قصة انفصال الفنانة دينا الشربيني عن الهضبة عمرو دياب، جدل واسع وتساؤلات عدة بين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.