لـ.ـن تتخيل حيـ.ـلة يحيى الفخراني لتنفيــ.ـذ مشهد في فيلم الكيف.

يعتبر فيلم الكيف من الأفلام الدرامية التي تسببت في إضحاك الجمهور من قلبهم، وبالرغم أنه عرض منذ ما يقارب من حوالي 35 عاما إلا أنه مازال من أفضل الأفلام في تاريخ السينما السينما المصرية، حيث تم انتاجه في منتصف الثمانينات.


ويعد مشهد العزاء للفنان يحيى الفخراني، هذا المشهد مهما تمر السنين ومهما تشاهده ستضحك وأنت تراه من قلبك لما فيه من شعور طبيعي بالضحك، حيث روى الفخراني كواليس تصوير المشهد في لقاء سابق له في برنامج “ساعة صفا”.

حيث قال الفخراني، خلال الحوار، أنه منذ أن قرأ السيناريو وأراد أن يظهر المشهد بشكل طبيعي، مضيفا إنه قرر ألا يجري أي بروفة تحضيريه ويصوره من مرة واحدة، تدور الكاميرا أمامه وتصوره دون توقف أو إعاده، وفكر أن الضحك معدي وما أن ضحك من قلبه سيضحك كل من حوله.

وأشار إلى إنه قام بحركة خبيثة، وحدد مكافأة للمصور 100 جنيه ووقتها كانت مبلغا كبيرا، إذا صور المشهد من مرة واحدة دون أن تهتز الكاميرا أو يطلب المخرج إعادته، وأكد أنه وبالفعل هذا ما حدث صوره يحيى الفخراني من مرة واحدة، ضحك من قلبه فتسبب في ضحك كل المتواجدين وظهر المشهد طبيعيا.

وفيلم “الكيف” من إنتاج سنة 1985 بطولة محمود عبد العزيز، يحيى الفخراني، نورا، جميل راتب، عبد الله مشرف وفؤاد خليل، تأليف محمود أبو زيد وإخراج علي عبد الخالق.

عن admin

شاهد أيضاً

كواليس ليلة طلاق دينا الشربيني وخروجها «مطرودة» من منزل عمرو دياب

أثارت قصة انفصال الفنانة دينا الشربيني عن الهضبة عمرو دياب، جدل واسع وتساؤلات عدة بين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.